|  آخر تحديث يونيو 9, 2014 , 13:48 م

144249 مريض طوارئ بولادة مكة خلال 6 أشهر


تراجع أعداد الوفيات بفعل تضافر جهود الكادر الطبي

144249 مريض طوارئ بولادة مكة خلال 6 أشهر


33

عوض الفهمي - سبق :

كشفت إحصائيات مستشفى الولادة والأطفال بمكة للنصف الأول من عام 1435هـ، عن تراجع أعداد الوفيات منذ افتتاحه؛ حيث تتضافر جهود الكادر الطبي مع الاستخدام الأمثل للتقنيات الحديثة، واتباع أحدث الطرق للولادة للوصول إلى أقل نسبة وفيات عند الولادة.

وفي هذا السياق أوضح مدير المستشفى الدكتور أنس سدايو، أنه تمت دراسة العديد من الخطط المستقبلية التي من شأنها أن تدفع بعجلة المستشفى نحو التطور، وشملت هذه الخطط التطويرية كلاً من قسم العلاج الطبيعي والعناية المركّزة؛ لافتاً إلى أن السعة السريرية لطوارئ الأطفال والنساء 46 سريراً؛ حيث شهد قسم الطوارئ دخول 144.249 مريضاً للنصف الأول من العام.

وأضاف الدكتور “سدايو”، أن المستشفى أجرى 3698 ولادة خلال الستة أشهر الأولى لهذا العام؛ حيث تنوعت ما بين (2454) ولادة طبيعية و(1244) ولادة قيصرية.

وأظهر التقرير نصف السنوي، أنه تم إجراء 1082عملية، كما بلغ عدد المترددين على العيادات الخارجية (34209) مترددة، كما بلغ مجموع عدد الفحوصات المخبرية بالمستشفى 1623441 فحصاً.

يُشار إلى أن مستشفى الولادة والأطفال بمكة يُقدم خدماته من خلال مراكز متخصصة مثل جراحة وقسطرة قلب الأطفال، ومناظير الأطفال، وكلى الأطفال، وجراحة الأطفال، ومركز الأمراض الوراثية، ومركز أمراض الدم للأطفال، ومركز الغدد الصماء للأطفال؛ حيث بلغت نسبة المرضى المنومين للعلاج في تلك المراكز (41980) مريضاً خلال الستة أشهر الماضية.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *